منوعات

3 حالات انتحار بين معلمي المغرب في أقل من أسبوع .. ما السبب؟

الإعلانات

شهد قطاع التعليم في المغرب أوقاتًا صعبة في الأيام الأخيرة، مع فقدان ثلاثة أساتذة جامعيين قرروا إنهاء حياتهم بالانتحار، في حين يرى المتخصصون أن ذلك يعود لطبيعة العمل الشاق للأكاديميين، وأثارت حالات الانتحار، التي حدثت في أقل من أسبوع، مخاوف لدى الأسرة التعليمية، وفتحت الباب للنقاش حول الأسباب الكامنة وراءها، لكن بحسب السلطات المغربية التي فتحت تحقيقات في هذه الأحداث، فإن الدوافع “غير معروفة” حتى الآن.

مدرس أربعيني يشنق نفسه

وآخر هذه الحوادث انتحار مدرس في الأربعين من عمره في مدينة الدار البيضاء حيث شنق نفسه داخل منزله، وذكرت مصادر محلية أنه كان يعاني من “أزمة نفسية حادة” بسبب الحجر الصحي الذي فرض بعد انتشار فيروس كورونا، وقد فتحت الشرطة تحقيقاً لمعرفة أسباب الحادث المأساوي، بينما تم نقل جثة الانتحار إلى ما يعرف بـ “مستودع الموتى” لإجراء تشريح طبي.

الإعلانات

مدرس ستيني يلقي نفسه من علو

ليس ذلك فحسب، ففي يوم الثلاثاء الماضي، انتحر أستاذ يبلغ من العمر 60 عامًا في مدينة مكناس، حيث قفز من سطح مبنى سكني وسقط على سيارة متوقفة في الشارع، على الرغم من أنه تم نقله إلى المستشفى ، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة في اللحظة التي وصل فيها، وأرجع أحد الجيران السبب إلى أن الأستاذ كان “يعاني من اضطرابات نفسية”، فيما فتحت السلطات الأمنية تحقيقاً لتوضيح ملابسات وظروف الحادث.

لم تكن المرة الأولى التي ينتحر فيها أستاذ الفيزياء، المتزوج وأب لطفل، حيث حاول الانتحار قبل ثلاث أسابيع، بعد أن أغلق باب منزله وفتح الغاز ليتسرب إلى شقته، لكن الجيران أبلغوا السلطات ذات الصلة لإنقاذه في اللحظات الأخيرة.

في اليوم السابق وبنفس الطريقة، انتحرت معلمة تبلغ من العمر أربعين عامًا في مدينة بركان، بعد أن رمت نفسها من مكان مرتفع، وذكرت مصادر محلية أن الأستاذة تعاني من “مرض عقلي” وتتلقى العلاج اللازم. كما فتحت الشرطة تحقيقاً لتحديد سبب الانتحار.

الإعلانات|matched-content
السابق
بالصور معنفة عسير الحامل تطالب بحمايتها من زوجها
التالي
جدول مواعيد برامج قناة ذكريات وتوقيت إعادة برامج قناة ذكريات السعودية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.