أخبار العالم

الصين صانعة الفيروسات فيروس جديد في الصين هل يهدد فيروس G4 EA H1N1 العالم من جديد

Advertisements
الإعلانات

علماء الصين حددوا سلالة جديدة من فيروس يسمى G4 EA H1N1، محذرين من إمكانية تحوله إلى جائحة عالمية، حيث أنه مزيج من 3 فيروسات، ينتقل من الخنازير إلى الإنسان، وبما أن للفيروس سلالة جديدة، فالبشر لا يملكون المناعة ضده ما يستوجب مراقبته بعناية.

فيما يشعر الباحثون بقلق بالغ من أن الفيروس يمكن أن يتحول ويمرر بسهولة من شخص لآخر، مما قد يؤدي إلى تفشي عالمي، يقولون أن السلالة لديها جميع السمات المميزة للتكيف بشكل كبير مع إصابة البشر، محذرين من أنها تحتاج إلى مراقبة دقيقة.

وكبقية الأمراض  والفيروسات المكتشفة كفيروس كرونا، فإن المشكلة مع هذا الفيروس الجديد هي أنه لا يوجد علاج له، وأن مناعة الناس تعتبر معدومة وضئيلة جداً.

فيروس الصين الجديد هل يعتبر تهديد وبائي؟

تعتبر السلاسة الجديدة من الفيروسات المكتشفة حديثاً، والتي يراقبها الباحثين عن كثب محاولين لغاية اليوم القضاء عليها، حيث أنتشر في الآونة الأخيرة فيروس كوفيديا 19 الي ما زال الباحثين يبحثون له عن علاج ولم ينجحوا في ذلك، وها هو يظهر من جديد فيروس G4 EA H1N1 كما يطلق عليه الباحثين، ويعتبر فايروس وبائي وخطير حيث يأتي على شكل إنفلونزا.

Advertisements
الإعلانات

في ظهرت آخر إنفلونزا وبائية واجهها العالم كانت إنفلونزا الخنازير، التي اندلعت أول مرة في المكسيك في عام 2009، وكانت أقل فتكًا مما كان يخشى في البداية، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى حقيقة أن العديد من كبار السن لديهم بعض الحصانة ضده، ربما بسبب تشابه تركيبها الجيني مع فيروسات الإنفلونزا الأخرى التي انتشرت من قبل، هذا وتعتبر سلالة الإنفلونزا الجديدة التي تم تحديدها في الصين تشبه إنفلونزا الخنازير المكتشفة في المكسيك، ولكن مع طفرات جديدة.

حتى الآن ، لا يشكل الفيروس الجديد تهديدًا كبيرًا ، لكن البروفيسور تشين تشو تشانغ وزملائه الذين درسوه أخبروا بي بي سي أنه يجب مراقبتهم عن كثب، حيث يمكن للفيروس الذي يسميه الباحثون G4 EA H1N1، أن يتكاثر ويتكاثر في الخلايا التي تبطن المسالك التنفسية البشرية، والخطير في الأمر أنهم وجدوا أشخاصًا بين عمال المسالخ ومنتجات الخنازير في الصين مصابين فعلًا.

وطالب الباحثون باتخاذ إجراءات سريعة للسيطرة على الفيروس في الخنازير ومراقبة العاملين في هذا القطاع الحيواني المنتشر، وقال رئيس قسم الطب البيطري بجامعة كامبريدج البروفيسور جيمس وود:” إن الفيروس الجديد “تَذْكِرَة مفيدة” بأن البشر معرضون باستمرار لخطر الأوبئة الفيروسية، ولا سيما من الحيوانات المستزرعة التي يتواصل معها البشر.

Advertisements
الإعلانات

السابق
حقيقة إصابة كاريلو بفيروس كورونا وهذه تفاصيل الحالة الصحية له
التالي
برشلونة ضد أتلتيكو مدريد.. شاهد دييجو كوستا يسجل في مرماه بواسطة ركلة ركنية من ليونيل ميسي

اترك تعليقاً