منوعات

قاصر يمنية تلقى حتفها على يد أشقائها الثلاثة بعد تعذيبها وإجبارها على شرب السم

الإعلانات

بعد تعذيبها أقدم ثلاثة إخوة على إهدار حياة شقيقتهم القاصرة بإجبارها على تناول السم في مديرية صعفان بمحافظة صنعاء شمالي اليمن، منتصف الشهر الماضي، في جريمة مروعة هزت الرأي العام بأكمله، وقد أثار ناشطون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي، تفاصيل هذه الجريمة الشنعاء، حيث أقدم ثلاثة إخوة على قتل شقيقتهم القاصرة، بسبب اتهامها بإقامة علاقة مع أحد الشباب في إحدى المناطق الريفية التابعة لمحافظة صنعاء.

كما تداول النشطاء صورة تظهر فيها فتاة ويظهر عليها آثار تعذيب وكدمات على وجهها، لتفارق الحياة، وأرفقوها بصور تقارير طبية ورسمية، أكدت أن فتاة تدعى إصباح يحيى أحمد مهدي (16 عاماً)، وتنحدر من عزلة “بني جرين” مديرية صعفان، لقيت حتفها على يد ثلاثة من أشقائها، يترأسهم المدعو سلطان، وفقاً لتقرير جنائي قام الأشقاء الثلاثة بإجبار شقيقتهم على شرب السم، ومن ثم قاموا بتعذيبها، وخنقها بواسطة حبل تم لفّه دائرياً حول عنقها، وسحبه حتى فارقت الحياة، كما عثرت الجهات الأمنية على محادثات وصور في هواتف أشقائها الثلاثة، بعد القبض عليهم، كشفت عن تخطيط مشترك لتنفيذ الجريمة.

وقد برر الأشقاء الثلاثة جريمتهم بما أسموها “قضية الشرف”، وشكّهم بأن شقيقتهم على علاقة مع أحد الشباب، لكن التقارير الطبية فضحت الجريمة ومرتكبيها حين أثبتت عذرية الفتاة، بعد أن تم معاينة وفحص الجثة، وفقاً للأطباء، الأشقاء الثلاثة معتقلون حالياً في البحث الجنائي بأمانة العاصمة صنعاء، ليس ذلك فحسب، فقد تم رصد عدد من التسجيلات الصوتية لوالدها (وهو مغترب خارج اليمن) وهو يحرضهم على قتل شقيقتهم، كما عثر على فيديو توثيقي لعملية تعذيب وقتل الفتاة بهواتف إخوتها.

الإعلانات|matched-content
السابق
مقاطعة مجموعة القفاري بعد كلام على سناب مساعد القفاري أساء فيه للسعوديين
التالي
بعد براءة سارة الودعاني ما علاقة سعاد جابر بخاطفة الدمام؟!

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.