رياضة

ميسي يهزم إشبيليه وينقذ برشلونه من خسارة مذله

الاعلانات

ميسي يهزم إشبيليه وينقذ برشلونه

الاعلانات

إستضاف نادي إشبيليه مساء اليوم على ملعب نادي برشلونه في مباراة لحساب الدوري الاسباني وشهد هذه المباراة تألق الاسطورة ميسي

كان برشلونة قد ارتكب اخطاء بالجمله خاصة في الشوط الاول الا ان ميسي كعادته يخفي كل العيوب والسلبيات وينقذ فريقه بهاتريك واسيست لينتهي اللقاء 4-2 .

في الشوط الاول : استغل إشبليه اخطاء برشلونة وتقدم بنتيجة 2-1 .
وفي الشوط الثاني : توهج ميسي مما اجبر إشبيله على التراجع وخاصه بعد بعض تغيرات برشلونه واستطاع ميسي ان يسجل هاترك ويصنع هدف

وبهذا الفوز يعزز برشلونة صداره لدوري الاسباني برصيد 57 نقطة بفارق 10 نقاط عن اتليتكو الذي يلعب غدا مع فياريال .

والجدير بالذكر ان ميسي بهذا الهاترك قد وصل للهدف رقم 25 في صدارة الهدافين في الليجا

ولقد وضع فالفيردي التشكيلية الاساسيه كما يأتي :
شتيجن
سيميدو – بيكيه – أومتيتي – ألبا
راكيتيتش – بوسكيتس – فيدال
كوتينيو – ميسي – لويس سواريز.

وشهدت هذه التشكيلة عوده أومتيتي بعد فترة غياب تقارب الثلاثه شهور بسبب الاصابه

و لعب إشبيلة بطريقة 3-5-2 من أجل عمل كثافة في وسط الملعب ، والسيطرة على مفاتيح لعب البرسا وكانت كما يلي :
فاكليك
ووير – كاير- غوماز سولا -مركادو
بروميس -بانيغا – ورج – نافاس
سارابيا
بن يدر

واستغلال اشبيلية الجبهة اليسرى للبرسا التي يتواجد فيها البا الذي يتقدم كثيرا ويترك مساحات خلفه ، وقد نجح في تسجيل هدفين من هذه الجبهة .

الاعلانات

ولعب اشبيلة على كرة العكسية فكل هجمة لاشبيلية :
اذا كانت الكرة على اليسار : ستجد من يتحرك يمينا في مساحات فارغة .
واذا كانت الكرة على اليمين : ستجد من يتحرك يسارا في مساحات فارغة .
وهذا يدل على حسن الانتشار ، وكفاءة التمركز ، وحسن استغلال عيوب البرسا وايضا لعب اشبيلة على الضغظ المتقدم لكي يشدد الخناق على برشلونة ويجبره على ارتكاب الاخطاء وامتاز اشبيلة سرعة الارتداد من الحالة الدفاعية للهجوم والعكس .
لهذه الاسباب قدم اشبيلة شوط اول ممتاز ولكن اصبحت طريقة سلبية في الشوط الثاني لم تعمل التشكيلة بنفس الكفاءة وتراجع اللاعبين بدنيا ناهيك تغييراته السلبيه

ولقد اتبع الفريقين اسلوب الضغط المتقدم اثناء عملية فقدان الكرة : وهذا يتطلب تقدم خط الدفاع حتى تكون الخطوط قريبة

ولكن إشبيله استغل هذا الاسلوب خلال سرعة لاعبيه وخاصة الذين يتمركزون خلف اظهرة البرسا ، فكانت كل هجمة لاشبيلية خطيرة للغاية والكثافة العددية لهم اكبر من البرسا .

ولكن برشلون افتقد للسرعات فلا يوجد اي خط من خطوط الفريق يمتاز بالسرعه

ولهذا السبب فالفيردي قرر ادخل ديمبلي في الشوط الثاني لكي يضيف السرعه في خط الهجوم برشلونه كان يفتقد السرعه كان يفضل لو ايضا ادخل مالكوم ولكن فالفيردي !!!!!!!!!!!!

في الشوط الاول : إشبيله سيطر على الناحية التكتيكية من المباراة و استغل اخطاء برشلونة

وفي الشوط الثاني : تراجع اشبيلية بدنيا بعد المستوى الرائع الذي قدمونه من ضغط وسرعات وارتداد

وفي الاخير ميسي يغطي عيوب فريقه وعيوب مدربه ميسي وحده هو من غير مجريات المباراة
سجل هاتريك وصنع الرابع ليقود فريقه لانتصار غال وثمين .

الاعلانات
السابق
مسمارين من القرنفل يومياً يقضي على آلام المعدة والصداع
التالي
ريما بنت بندر بن سلطان سفيرة المملكة في الولايات المتحدة توجه رسالة قوية للكونجرس

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.